Thursday, December 21, 2006

ملا أحمد بن حسن أبو العيش
....
طيبة تمشي على قدمين
....
أرضعته أمه حب الحسين
فعشق المراثي
وابكت عيناه كربلاء
....
لم يرى في الاخرين الا أحسن ما فيهم
كأنه في زمن لامكان فيه للكذب
لامكان فيه لكره أو ضغينة
زمن غير الذي نعرف
....
أحب كل الناس فاحبوه
وغاب عنهم فافتقدوه
فقد كان طيبة تمشي على قدمين
....
يرحمك الله يا أبا محسن

2 Comments:

At 5:09 PM, Blogger Waheedi said...

{ يا ايتها النفس المطمئنه ارجعي الى ربك راضية مرضيه فادخلي في عبادي
وادخلي جنتي }
صدق الله العظيم


عظم الله اجرك ابو هشام ..
نسأل الله العلي العظيم الرحمه

 
At 1:18 AM, Blogger Haitham Salman said...

ولك طول العمر يا وحيد

 

Post a Comment

<< Home